توب ستوريفن

هاني سلامة في عيد ميلاده الخامس والأربعين

ريهام طارق

اليوم هو ذكرى ميلاد النجم هاني سلامه الخامس والأربعين جان السينما المصرية هاني سلامة ينتمي إلى عائلة سلامه أكبر العائلات في مدينة الإسكندرية، مواليد الرابع من شهر يوليو عام١٩٧٧، برج السرطان ، عاش طفولته وتلقى دراسته في دولة الكويت  أثناء عمل والده الذي كان يعمل كـ مستشار إعلامي

طفولة هاني سلامة كانت طفوله سعيده ومستقره، و كان مشاغبا ولكنه كان بعيداً عن التسبب في صنع مشاكل أو الكوارث، وفي الوقت ذاته كان يتحلى بحس المسؤولية، وكان صاحب شخصية مستقلة مسؤولة، وليس شخصية اتكالية بل كان يتحمل هموم الآخرين و يفكر بما يفعله وبأنه سيصلحه بنفسه ولن يلجأ إلى والده لإصلاحه، من أهم هوايات هاني السباحة والتنس وتنس الطاولة،

مرتبط بأخيه الأكبر حسام ارتباط شديد وكان يعتمد عليه في كل تفاصيل حياته وصرح هاني سلامة قبل ذلك أن علاقته بأخيه هي التي استمد منها أداء ومشاعر فيلم “حاله حب” في شخصية أخ تامر حسني وأن سبب براعة اداؤه و صدق مشاعر الحب التي ظهرت بينه وبين تامر حسني أنه كان يتذكر اخاه عند كل مشهد، وعن أقرب أصدقاء هاني سلامة له صديق واحد فقط رفيق العمر وزميل الدراسة  محمود والذي احتفظ به حتى الآن.

انتقل هاني سلامة بعد حصوله على الثانوية العامة من الكويت للإقامة والاستقرار في مصر والتحق بالمعهد الحديث لعلوم الكمبيوتر بالمعادى، دخل عالم التمثيل بالصدفة عندما تقدم إلى شركة مصر للأفلام العالمية لمالكها المخرج الكبير الراحل يوسف شاهين، حينما أعلنت عن طلب وجوه جديدة، وأجريت له عدة اختبارات أمام الكاميرا، وكانت أولى خطواته السينمائية شخصية “عبد الله” في فيلم “المصير” عام ١٩٩٧، وفي عام ١٩٩٩٩ ظهر كبطل سينمائي من خلال فيلم “الآخر” بطولة نبيلة عبيد، وبعدها قدم أدوار البطولة في العديد من الأفلام أبرزها: “الآخر، العاصفة، سكوت هنصور، السلم والثعبان، أصحاب ولا بيزنس، إزاي البنات تحبك، حالة حب، ويجا، خيانة مشروعة، أنت عمري، الأولة في الغرام، الريس عمر حرب، السفاح، واحد صحيح.

اتجه للدراما التليفزيونية  وقدم عدد من الأعمال الدرامية التلفزيونية الناجحة منها:

الداعية، نصيبي وقسمتك، طاقة نور، فوق السحاب، قمر هادي، بين السما والأرض، وكان آخر مسلسل للفنان هاني سلامة” ملف سري”، شخصية المستشار يحيى عزالدين والذي عرض في الموسم الرمضاني الماضي ٢٠٢٢، وحقق نجاحا جماهيريا كبيرا شاركه في البطولة كوكبة من ألمع نجوم الدراما منهم ” مادلين طبر ، نضال الشافعي ، ماجد المصري ، إدوارد، عائشة بن حمد ، محسن محي الدين ، دنيا عبد العزيز ، محمد محمود عبد العزيز ، دينا ، كارولين عزمي ، صبا الرافعي ، أحمد الرافعي ، نور محمود ، مهند حسني ، نبيل عيسي ، إيهاب فهمي، وعدد آخر من النجوم.

إنتاج شركة فنون مصر المنتج ريمون مقار والمنتج محمد محمود عبد العزيز ، تأليف محمود حجاج، ومن إخراج حسن البلاسي.

شارك هاني سلامة بعمل إذاعي وهو مسلسل “هارب على سفر”    عام ٢٠١٠، كما شارك أيضا في أعمال الرسوم المتحركة وقدم “أمير ورحلة” الأساطير شخصية     أحمس.

زواج هاني سلامه من زوجته بريهان

مر الفنان هاني سلامة بفتره نفسيه صعبه قبل زواجه وكان يعاني من الاضطراب النفسي والعاطفي، وعندما أخذ قرار الزواج، كان له مواصفات محددة في فتاة أحلامه، منها أن تكون أما صالحة لأولاده، تتفهم طبيعة عمله وتتحمل الكثير من عيوب شخصيته، و يشعر معها بالأمان والاستقرار وتكون له الأم والحبيبه والصديقه ،

وأقام صلاة الاستخارة وطلب من قلبه أن يهبه الله الزوجه الصالحه، وبعدها وجد أحد صديقاته المقربين تتصل به وترشح له صديقه لها فتاة مميزة من الجانب الثقافي و الاجتماعي والاخلاقي و أنها ستكون زوجة رائعه له، وتحمس سلامه للفكرة، وبعدها تلقي مكالمة من صديقًا آخر له أيضًا يرشح له نفس الفتاة ليتزوج بها، تحمس لها جدآ وشعر أنها رسالة من الله وقام بمقابلتها، ثم  خطبتها وبعد فترة الخطوبة استمرت لمدة عام ونصف، تم الزواج وكان حينها عمره ٢٩ عامًا، حيث تزوجا في السادس عشر من شهر نوفمبر عام ٢٠٠٦، ورغم تخوفه من تلك الخطوة في البداية، ولجوئه إلى الله لتتم، إلا أنه يحمده في كل وقت على اختياره، إذ يعتبر زواجه ناجحا، وأنه استثمر فيه وقته، وعلى الرغم أنه تزوج بالعقل إلي أن زواجه استمر خمسة عشر عاما ، و أصبح يحب زوجته أكثر من بداية الزواج، وأثمر هذا الزواج  بابنتين مريم تبلغ من العمر 14 عامًا، ومليكة تبلغ من العمر 10 سنوات، ومنذ زواجه من السيدة بريهان حرص على إبعاد أسرته عن أعين الكاميرات والظهور معه، والحفاظ على خصوصيتهم ، حيث نجح في ذلك بشكل كبير ولم تنتشر لهم أي صور تجمعهم إلا بشكل نادر.

وقد صرح هاني سلامة في أحد لقاءاته التلفزيونية من قبل  وقال : “انا لما اتجوزت في الأول اتجوزت بالعقل.. يعني عايز أم ومواصفات. النهارده بعد 15 سنة جواز بحبها أكتر من أول يوم اتجوزنا في”

ذكريات هاني سلامة مع يوسف شاهين

أول عمل رشح له هاني سلامة كان فيلم “عرق البلح” ولكنه لم يؤده، لظروف دراسته،  وكان هاني سلامة لا يدرك حينها قيمة يوسف شاهين الفنية، لكونه كان يعيش في الكويت ولا يملك خلفية فنية كافية، وفي أول لقاء بينهم سأل يوسف شاهين شاهين إذا كان شاهد فيلمه الشهير “باب الحديد” من إنتاج 1958، فأجابه سلامه أسمع عنه ما جعل المخرج الراحل ينزعج  وقال له ” أنت حمار”،ثم  سأله المخرج الكبير يوسف شاهين سلامة إن كان يحب التمثيل فكان رد هاني سلامة أنه يحب الغناء أكثر، فطلب منه يوسف شاهين أن يغني أي أغنية يريدها فقام هانى بغناء أغنية “انا لك على طول” لـ عبد الحليم حافظ، مرة أمام انجي الفتاة التي قامت بدور سارة أمامه في فيلم المصير، ومرة أمام خالد يوسف وكان انطباع هاني مختلف في المشهدين مما ادى إلى إعجاب يوسف شاهين بادائه وانطباعه التلقائي وقال يوسف شاهين “انا عايز الواد ده بعبلة”، وبعد عرض الفيلم نجح نجاح كبير، عند عرضه في مهرجان “كان” السينمائي الدولي، لم يكن يدرك شيئا عن تلك الاحتفالية العظيمة،  وكان يجهل معنى السجادة الحمراء التي يسير عليها الفنانون، وسر اهتمام الصحفيين العرب في المهرجان بفيلم شاهين.

تعاون هاني سلامة عدد كبير من المخرجين الكبار كان أولهم يوسف شاهين، طارق العريان، خالد يوسف، سعد هنداوي وغيرهم، وقد أدى ذلك إلى ثقل موهبته الفنية وعلق هاني سلامة على ذلك قائلاً: “كل مخرج له وجهة نظره وأنا أتعلم من العمل مع كل منهم شيء جديد فكل مخرج يكتشف فيّ شيء جديد، و لذلك فقط أصبح من أهم النجوم في السنوات العشر.

كل عام والنجم هاني سلامة، بمناسبة بخير ونتمني لك دوام التوفيق والنجاح ومزيدا من التألق والأعمال المميزة.

اظهر المزيد

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى